الأربعاء ٢٠ يناير ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

محافظات

“بنتغطى بشكاير بلاستيك من المطر”.. مأساة 7 أسر يعيشون داخل “عشش” بالبداري في أسيوط (صور وفيديو)

"عشش"

يستغيث 7 أسر بعزبة عطية التابعة لمركز البداري في محافظة أسيوط، من الحياة غير الآدمية التي يعيشونها، حيث يقيمون بأماكن لا تصلح للحياة الآدمية “عشش”، لا يوجد بها سوى جدران من الطوب الجيري، فلا سقف يحميهم من الأمطار ولا أثاث يعيشون عليه.

قال الأهالي: “إنهم 7 أسر يعيشون داخل 7 عشش، حيث تملك كل أسرة عشة صغيرة تعيش بها، وهى عبارة عن جدران تم بنائها من الطوب الجيري، وتغطيتها بالبوص لتحميهم من الشمس في الصيف ومن البرد في الشتاء، بدلا من إقامتهم بالشارع وتعرضهم للمخاطر”.

وأضافوا أن أغلبهم يعانون من أمراض مستعصية وأجروا العديد من العمليات الجراحية ولا يستطيعون ممارسة أعمال شاقة ولا يملكون أي مصدر رزق، وقاموا بتقديم أوراقهم للحصول على معاش تكافل وكرامة ولكن لم يحصل منهم سوى امرأة واحدة فقط، وباقي الأسر لا تملك أي مصدر رزق، ويعيشون على إعانات أهل الخير.

"عشش"
“عشش”
"عشش"
“عشش”
"عشش"
“عشش”
"عشش"
“عشش”
"عشش"
“عشش”

وتابع الأهالي أن كل أسرة تنام في غرفة واحدة الأب والأم والأبناء لعدم وجود أثاث بالمنزل ولعدم وجود أغطية تحميهم من برد الشتاء القارص، مضيفين أنهم يستخدمون الأجولة البلاستيك للتغطية بها في الشتاء لحمايتهم من الأمطار.

وأوضحوا أنهم توجهوا لمجلس مدينة البداري لإدراجهم ضمن مستفيدي برنامج الرئيس السيسي “حياة كريمة”، ولكن لم يتم إدراجهم وتم إبلاغهم من موظفي مجلس المدينة أنها للمقيمين بالقرى فقط، ولم يفعل أحد شيء لهم، وتظل معاناتهم كما هي دون فعل أي شيء.

من رفوف أسيوط إلى أوروبا.. قصة كفاح شاب يصل إلى العالمية بمشروع صغير (صور)

ويستغيث الأهالي بالمسؤولين بالنظر إليهم بعين الشفقة ولإنقاذهم مما هم فيه ولحماية أبنائهم من التشريد ومن الأمراض التي تصيبهم من النوم أرضا ومن البرد القارص لعدم وجود أسقف للعشش، كما يطالبون بتوفير أي فرص عمل تعفيهم من مساءلة أهل الخير ومن التسول للعيش حياة آدمية كريمة مع أطفالهم.

وسوم جنايات المنصورة أسيوط استغاثة البداري المسؤولين قرية السماحية عشش

مواضيع متعلقة

عاجل طقس الأربعاء مائل للبرودة نهارا على القاهرة والوجه البحري