الأربعاء ٢٠ يناير ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

عاجل

“القاهرة 24” في مسرح الجريمة.. تفاصيل مقتل شاب على يد صديقه بالعمرانية (صور وفيديو)

محرر القاهرة24 من داخل منزل ضحية العمرانية

روى شهود عيان تفاصيل مقتل شاب على يد صديقه بمنطقة العمرانية، مؤكدين أن المتهم قام بتعذيبه وبتر أحد أصابعه قبل قتله.

وتحدث “محمد. ح” زوج شقيقة المجني عليه “سيد. م. س”، كواليس الجريمة من بدايتها لنهايتها، قائلا: “المجني عليه كان يعمل نجار مسلح، ثم عمل كفرد أمن في إحدى مصانع الملابس، ونظرًا لتفانيه في عمله، عرض عليه مالك المصنع أن يقوم بحراسة أحد الفيلات بمنطقة المريوطية كما أتاح له وزوجته وأطفاله الإقامة داخلها”.

“اتخانقت مع قوادة”.. كواليس انتحار فتاة ليل في شقة مفروشة بالجيزة

وأضاف: “وبعدها اشترى توك توك بالتقسيط وكان عمه الضامن له، ولكنه عجز عن السداد، فأخذ منه عمه التوك توك، بعدها بدأت حياة أشرف تتغير للأسوأ، صاحب أصدقاء السوء من تجار المخدرات، وأدمن الهيروين وبدد أمواله.. وزوجته حاولت مرارًا وتكرارًا أن تمنعه عن ذلك الطريق ولكن دون جدوى، فغادرت المسكن وذهبت إلى منزل أسرتها”.

وأوضح: “كان لا يستجيب لنصائح، ولا يسمع لأحد، اضطررنا إلى حبسه داخل المنزل، حتى لا يعود لأصدقاء السوء، وهو ما استجاب له وبدأ في مراحل العلاج.. وقبل الواقعة بأربعة أيام وفي منتصف الليل بالتحديد، فوجئنا بشخص يدعى حمدي الكومي حضر إلى المنزل وطلب رؤية أشرف، مدعيا أن له مبلغ 12 ألف جنيه لدى أشرف، من متحصلات بيع إطارات للسيارات، فأجبته أن شريف غادر هذة المنطقة ولا أعلم مكانه”.

والدة أحد تلاميذ حادث أتوبيس مدرسة حدائق الأهرام: “منحنى طريق المتحف هو السبب” (صور )

وتابع: “وفي اليوم التالي، وأثناء ذهابي في الصباح إلى عملي، فوجئت بهذا الشخص ما زال منتظرا من ليلة أمس أمام منزلي، وأخبرني أنه ينتظر شريف، وأنه يعلم أنه بالداخل، فطلبت منه الحضور للداخل ليبحث عنه فلم يجب وهددني وقال “أنا هدفع 2000 جنيه لواحد هيجبهولي واللي متعرفش تحله بإيديك تحله بسنانك”، ثم تركني وانصرف.. بعد تلك الجملة، لم أرَ شريف، ولم نعرف مكانه، أغلق هاتفه، محاولات للبحث عنه 3 أيام متواصلة، وبعدها كانت الفاجعة عندما علمنا بمقتله من قسم الشرطة، وأن المتهم هو “حمدي الكومي” الذي هددني أمام منزلي، وعلمنا أنه احتجزه 3 أيام داخل شقته وقام بتعذيبه”.

وأوضح: “شاهدت جثه شريف ولاحظت بترًا لأحد أصبعيه بيده اليسرى، مما دعاني إلى الشك في أن وراء ارتكاب الجريمة ليس حمدي فقط بل كان معه أشخاص آخرون، لأن شريف كان يتمتع بقوة بدنية ولا يمكن لشخص واحد أن يتمكن من خطفه وتعذيبه.. إنهم استطاعوا استدراجه بعدما هددوه بقتل أبنائه، مما دعاه للذهاب معهم وعدم إخبارنا عن موقعه، مع أنه أتيحت له فرصة التحدث لزوجته، ولكنه آثر عدم البوح بحالته”.

الضحية
الضحية
الضحية
الضحية

وتحدثت أرملة الضحية وتدعى “عبير” قائلة: “تزوجت أشرف منذ 5 سنوات زوجي طيب القلب لم يكن أبدا مفتعلًا للمشاكل، ولكنه في آخر أيام حياته، لم يكن طبيعيا، وكانت تأتيه العديد من المكالمات الهاتفية، وهذة ليست عادته.. كما اتجه لتعاطي المخدرات وحاولت معه جاهدة، ولكن باءت محاولاتي بالفشل، فغادرته وأقمت في منزل والدتي، فكان يهاتفني بين الحين والآخر، يطمئن على أحوالنا أنا وأبنائه، وكان يرسل لنا بعض المبالغ المالية الزهيدة.. وقبل وفاته بأيام قليلة أخبرني أنه قد حصل على شقة بالإيجار، وأنه اتفق مع صاحب العقار على استئجار محل به، ووعدني بالإقلاع عن تعاطي الهيروين”.

“سفاح الجيزة” في الإسكندرية اليوم للإرشاد عن مكان دفن ضحيته الرابعة بمنطقة العصافرة

وتابعت: “كما وعد أهلي بهذه الوعود، وطلب منهم عودتي، ولكنهم رفضوا حتى يتأكدوا من شفائه، وبالفعل ذهب إلى العديد من المصحات، ولكن للتكلفة العالية التي تتطلبها هذه المصحات، فقرر أن يقلع عنها بنفسه دون مساعدة.. آخر رسالة له، كانت قبل مقتله بيوم واحد، إذ إنني لاحظت تغيبه فهاتفته العديد من المرات إلى أن أجاب فطمأنني على صحته على الرغم من اختطافه وأوصاني على أبنائه بحسن رعايتهم، ولم يخبرني عن موقعه خوفًا من هذه العصابة”.

وسوم أخبار الحوادث اختطاف الجيزة العمرانية مخدرات مقتل

مواضيع متعلقة

عاجل "هولع فيها النار".. مواطن يعري طفلة صغيرة بالشارع رغم برودة الطقس ويهدد أسرتها (فيديو)