الاثنين ١٨ يناير ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

منوعات ومجتمع

5 ديسمبر.. انطلاق مسيرة “مايكل حداد” بمنطقة الأهرامات لدعم ذوي الإعاقة

5 ديسمبر.. انطلاق مسيرة “مايكل حداد” بمنطقة الأهرامات لدعم ذوي الإعاقة

ينظم برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في مصر بالتعاون مع الاتحاد الرياضي المصري للأشخاص ذوي الإعاقة الإدراكية، التابع لوزارة الشباب والرياضة، مسيرة “المشي من أجل الشمول” في منطقة الأهرامات بالجيزة 5 ديسمبر 2020. 

ويقود المسيرة سفير النوايا الحسنة بالأمم المتحدة الشاب اللبناني مايكل حداد، ومن المتوقع أن ينضم إليها عدد من الشخصيات العامة المصرية والمسؤولين الحكوميين والرياضيين والأشخاص ذوي الإعاقة بما في ذلك جميع أنواع الإعاقات.

وسيقطع المشاركون مسافة 2 كيلومتر بما يعادل “4000 خطوة” من منطقة الأهرامات إلى المتحف المصري الكبير، وسيتم في ذلك اليوم عرض أول نموذج لتطبيق الهاتف المحمول لدعم قدرات ذوي الإعاقة المختلفة.

كما ستعمل المسيرة على زيادة الوعي بأهمية التقنيات المساعدة لتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة.

وستقام المسيرة على هامش فعالية “القدرات المختلفة” التي تقام احتفالاً باليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، وتحت إشراف الاتحاد الرياضي المصري للإدراك.

وسيتم تصميم المسيرة بحيث تحتوي على عدة نقاط وتقوم بتسليط الضوء على عدة موضوعات تكنولوجية مختلفة ونقاط التقاء جسدية ومعرفية للصم وضعاف السمع والبصر والتقزم والناجين من الحروق والشلل الدماغي وسيتم ربطها بالتكنولوجيات الحديثة.

“الأمم المتحدة” تعتمد بالإجماع قرارًا مصريًا لحماية حقوق المرأة والفتاة من تداعيات جائحة كورونا

و”مايكل حداد” هو شخص يعاني من الإصابة بشلل في العمود الفقري من النوع T3-T2 وعادة ما يكون الشخص المصاب بذلك ملازمًا لكرسي متحرك ولا يستطيع المشي والوقوف بمفرده، ولكنه واجه تلك التحديات واستطاع المشي ونزول درجات السلم بمفرده.

وفي السنوات الماضية حقق “مايكل” ثلاثة إنجازات رياضية حطمت الأرقام القياسية في لبنان، حيث استطاع المشي لمسافات طويلة بما يعادل 60000 درجة على المسارات الجبلية للدعوة إلى إعادة تشجير الأرز، كما استطاع تسلق صخرة الروشة الشهيرة التي يبلغ ارتفاعها 40 مترًا في بيروت للفت الانتباه إلى التلوث البحري والمشي بالأحذية الثلجية إلى البحر الأسود.

يشغل “مايكل” حاليًا منصب سفير النوايا الحسنة الإقليمي بالدول العربية، وكان يستعد لمواجهة التحدي الأصعب حتى الآن، حيث يخطط للسير لمسافة 110 كيلومترات عبر القطب الشمالي حاملاً علم الأمم المتحدة لتسليط الضوء على الحاجة والإلحاح لاتخاذ إجراءات مناخية متعددة الأطراف منسقة.

وعن زيارته للقاهرة يقول مايكل حداد لـ”القاهرة 24″ إنه متحمس جدًا للحدث وزيارته لمصر باعتبارها تقود العالم العربي في مجالات العمل الإنساني ودعم وذوي الاحتياجات الخاصة، ويذكر أن ذلك هو الحدث الأول له الذي يقوم به خلال جائحة كورونا ولكنه يعتاد أن يأتي إلى مصر بمعدل ثلاث مرات سنويًا، وعمل وقت سابق مع أكثر من جهة منها جامعة القاهرة، واجتمع مع عدد من الإخصائيين في مجال الإعاقة والدمج بمجالات الرياضة والعمل المناخي.

وسيقوم برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بدعم المبتكرين لتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة والمساعدة في تطوير ما يصل إلى 20 فكرة جديدة للمساعدة في التقنيات في السنة.

كما يدعم برنامج الأمم المتحدة الإنمائي مع الشركاء المبتكرين لتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة، والمساعدة في تطوير؛ ما يصل إلى 20 فكرة جديدة للمساعدة في التقنيات في السنة.

وسوم الأمم المتحدة إصابات كوروتنا تاجير طائرات ذوي الأعاقة حفل رأس السنة تامر حسني الحرب السودانية الإثيوبية الحكومة الأيطالية

عاجل رئيس الجزيرة يعلن عبر "القاهرة 24" شطب عضوات واقعة "تورتة الأعضاء التناسلية"