الأربعاء ٢٠ يناير ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

تقارير وتحقيقات

باحث أثري يوضح سبب ارتداء الكاهن في مصر القديمة جلود الفهود

باحث أثري يوضح سبب ارتداء الكاهن في مصر القديمة جلود الفهود
قال الباحث الأثري فارس الشيمي، إن الكاهن المصري في الدولة القديمة كان يرتدي جلد الفهد، موضحًا أنه يخصص نوعًا معينًا من الجلود وهو “فهد شيتا الصياد”.
وأضاف “الشيمي” في تصريحات خاصة لـ”القاهرة 24″ “أن الفهد أو النمر الصياد هو نوع فريد من فصيلة السنوريات، ويتميز بسرعة فائقة لا ينازعه فيها أحد من أبناء فصيلته، ولا أي نوع آخر من الدواب، وبذلك فهو يعتبر أسرع حيوان على وجه الأرض”.
الكاهن في مصر القديمة
الكاهن في مصر القديمة
وأفاد، بأن “الفهود هي الممثلة الوحيدة من نوع ثابتة المخالب في العصر الحالي، وجميع الأنواع المنتمية لهذا النوع اندثرت عن وجه الأرض قبل آلاف السنين بسبب العوامل الطبيعية”.
وذكر أن “سبب إطلاق هذا الاسم هو أن مخالبها ثابتة لا يُمكن غمدها كما باقي السنوريات، الأمر الذي يجعل أقدامها أكثر شبهًا بأقدام الكلب، وتكون جاهزة فى أي وقت للانقضاض على الفريسة، لأن مخالبها ليس لها غمد ومن هنا أخذ الكاهن المصرى ارتداء جلد الفهد ليكون مثله لمن يحاول أن يقترب من الدين فينقض عليه مثل الفهد بسرعة”.

وسوم الآثار أحمد  السجيني انتخابات لجنة الإدارة المحلية

عاجل "هولع فيها النار".. مواطن يعري طفلة صغيرة بالشارع رغم برودة الطقس ويهدد أسرتها (فيديو)