الخميس ٢١ يناير ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

تقارير وتحقيقات

تحجيم تركيا وزيادة استثمارات الطاقة.. أسباب زيارة السيسي إلى اليونان

السيسي خلال مباحثات الثنائية مع نظيرته اليونانية

“مصر تقف إلى جانب اليونان ضد أي تصعيد أو عمليات استفزازية في شرق المتوسط”، هكذا أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي قوة العلقات الثنائية بين مصر واليونان، خلال لقائه نظيرته اليونانية في العاصمة أثينا اليوم الأربعاء.

وأضاف الرئيس السيسي أن مصر تقف إلى جانب اليونان في مواجهة كافة التحديات المرتبطة بالحدود البحرية في إطار احترام قواعد القانون الدولي، واحترام الأعراف الدولية، مؤكدا أن ظاهرة الإرهاب والتطرف ليست لها علاقة بالأديان.

وأكد خلال جلسة مباحثات مع نظيرته اليونانية أن توقيع اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين القاهرة وأثينا تعكس عمق العلاقات بين الدولتين.

تسريع إنشاء منظمة شرق المتوسط للغاز

وتعليقا على زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم إلى اليونان، قال الدكتور طارق فهمي، أستاذ العلوم السياسية، إن زيارة الرئيس إلى اليونان مرتبطة بزيادة التنسيق بين الطرفين المصري واليوناني بشكل ثنائي، إضافة إلى زيادة العلاقات الثلاثية بين مصر وقبرص واليونان، في ظل التطورات الجارية في إقليم شرق المتوسط.

وأوضح فهمي، في تصريح لـ”القاهرة 24″، أنه عقب حدوث بعض المستجدات في إقليم شرق المتوسط خلال الفترة الماضية، توجد رغبة بين مصر واليونان وقبرص بتسريع إنشاء منظمة شرق المتوسط للغاز، قائلا: “ده الهدف العام للزيارة”.

فشل الاتحاد الأوروبي في تحجيم تركيا

وأشار إلى وجود أهداف أخرى للزيارة من بينها متابعة التهديدات والمخاطر المتعلقة بالتدخلات التركية، ومحاولاتها الضغط على كل من قبرص واليونان، في ظل فشل تدخل الاتحاد الأوروبي، وزيادة التحذيرات المقدمة من قبل تركيا.

وأضاف أن جزءا من الزيارة مرتبط بالعلاقات الثنائية بين مصر واليونان، ومتابعة التحديات المفروضة من قبل التدخلات التركية، والتنقيب عن الغاز في الحدود الإقليمية، إضافة إلى عجز الاتحاد الأوروبي عن مواجهة التدخلات التركية بسبب مواصلة ضغط الرئيس التركي بملف اللاجئين.

محاصرة تركيا في شرق المتوسط

وتابع أستاذ العلوم السياسية أن زيارة السيسي إلى اليونان تهدف إلى محاصرة تمدد السياسات التركية وتمددها في شرق المتوسط، وفي ليبيا بشكل خاص، وبناء موقف إقليمي قومي لمواجهة أي تعديات في شرق المتوسط، منوها بأن زيارة “السيسي” تأتي طبيعية في الوقت الحالي.

تكرار السيناريو الليبي في المتوسط

وأردف الدكتور طارق فهمي أنه لا يمكن التسليم باستدعاء مصر للتدخل في المواجهة اليونانية القبرصية التركية في شرق المتوسط كما حدث في ليبيا، مؤكدا أن مصر طرف أساسي في تطورات شرق المتوسط لمشاركتها في الحدود المائية لليونان وقبرص.

وأوضح أن نجاح مصر في ليبيا لا يقتصر على وقف التدخلات التركية فقط، وإنما يتطلب تطوير العلاقات المصرية الليبية، كما يمكن تكرار ما حدث في ليبيا في إقليم شرق المتوسط.

وأشار إلى أن مصر طرف فاعل ومركزي في التطورات الحالية لرسم الحدود، عقب مطالبة قطاع غزة لترسيم الحدود مع تركيا ومصر، ومطالبة إسرائيل لترسيم الحدود مع مصر، ما يؤكد أن القاهرة تمثل بؤرة الحركة في الإقليم المتوسطي.

وأضاف، لـ”القاهرة 24″، أن هدف مصر في إقليم شرق المتوسط يتمثل في تكوين دور مركزي لمصر في المنطقة، وبناء استراتيجيات متعددة لبناء قوة مصرية في المنطقة، ومواجهة أي تجاوزات تركية قد تحدث مستقبلا في إقليم شرق المتوسط.

اقرأ أيضا..

بسام راضي: الرئيس السيسي يعقد جلسة مباحثات موسعة مع رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس

السيسي: نقف بجانب اليونان ضد أي عمليات استفزازية في شرق المتوسط (فيديو)

وسوم السفيرة نبيلة مكر الرئيس عبد الفتاح السيسي السيسي المعاملات عبر الإنترنت رضيع حديث الولادة مديريةأمن البحيرة

عاجل فوز تحقيق "القاهرة 24" "شواطئ سود" بجائزة "The Writing Magazine Digital Journalism award"