الأربعاء ٢٠ يناير ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

رياضة

إبراهيموفيتش: لا يوجد لاعبون كثيرون استطاعوا فعل ما أفعل.. وهذا سبب عودتي لميلان

إبراهيموفيتش ميلان

كشف السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، مهاجم نادي ميلان، سبب عودته مرة أخرى للفريق مع حرصه على التأكيد أنه لم يرَ لاعبين كثيرين فعلوا ما فعله هو.

وقال زلاتان في تصريحات للموقع الرسمي للاتحاد الأوروبي “يويفا” منذ قليل: “أول سؤال تلقيته حين عدت لميلان كان متعلقا باللاعبين السابقين للنادي الذين عادوا ولم يظهروا بنفس المستوى، الفارق بالنسبة لي أنني لم أفقد الشغف لما أفعل. كل مرة أدخل فيها الملعب أشعر أني طفل صغير يأكل حلوى لأول مرة. الكرة هي صديقتي المفضلة وأريد الاستمرار معها لما تبقى من عمري”.

وتابع: “الحياة تحديات شعرت أنني فعلت ما يكفي وبدأت أفكر هل أستمر أم لا بالنسبة لي، العودة كانت تحديا كبيرا من أجل تغيير العقلية، محاولة تغيير الموقف وأن تجعل اللاعبين يدركون حجم فريق ميلان. ميلان الذي أعرفه، ميلان الذي يعرفه العالم كله”.

وأضاف نجم هجوم ميلان: “حين ألعب، أؤثر بشخصيتي وقدراتي في الملعب، أضع ضغطا كبيرا على زملائي، أحاول إخراج أفضل ما لديهم، البعض يتقبل الأمر بشكل جيد، والبعض بدرجة أقل، والبعض لا يستطيع التحمل يرون الأمر صعبا، أن عليك الظهور بمستوى جيد حين نقرر ذلك، وأنا قررت أن علينا الظهور بمستوى جيد كل يوم. تتدرب مثلما تلعب المباريات”.

وأكمل زلاتان حديثه: “سواء كنت صغيرا أو كبيرا أضع عليك نفس الضغط لأنك هنا لسبب ما، أنت هنا لأنك جيد بما يكفي. لكن خارج الملعب، لو كنت صغيرا أتحدث إليك بشكل مختلف، أعاملك بشكل مختلف، معاملة الكبار تختلف. لكن في الملعب، كلهم سواء بالنسبة لي. أنا لا أشبع أبدا، دائما أريد المزيد وربما هذا سبب وجودي هنا اليوم وقدرتي على تقديم أداء جيد وأن أفعل ما أفعل”.

واختتم إبراهيموفيتش تصريحاته قائلا: “لم أر لاعبين كثيرين، سواء في الماضي أو في الحاضر، استطاعوا فعل ما أفعل. أعتبر نفسي مثل بنيامين بوتون، أصبح أصغر مع الوقت. أحتاج إلى أن أشعر أنني على قيد الحياة”.

إسماعيل بن ناصر يتحدث عن علاقته بإبراهيموفيتش.. ويؤكد: الروح كانت سبب الفوز على نابولي

مدرب السويد يلتقي إبراهيموفيتش لبحث إمكانية عودته للمنتخب

وسوم البنك الأهليد الحركة اليمينية المتطرفة ميلان

مواضيع متعلقة

عاجل طقس الأربعاء مائل للبرودة نهارا على القاهرة والوجه البحري